الى كل من يعشق اقدام البنات والتذلل تحتها


    انا وعمتي

    شاطر

    لآ أحد

    المساهمات : 1
    تاريخ التسجيل : 16/05/2014

    انا وعمتي

    مُساهمة  لآ أحد في الجمعة مايو 16, 2014 6:36 am

    اليوم راح اكلمكم عن قصتي وهي طويلة حبتين :/
    بس اتمنى تقروها للآخير ، القصة دي صارت معاياة مع الاسف :'(
    .
    .
    المهم القصة هي:..

    كنت ساكن مع زوجة عمي المتوفي و بنتها و ابنها الكبير

    كانت عمتي بصراحة حلوة كتير و انا كنت بحب بنتها بس من غير اي شخص يعرف ، وفجئة اجت منحة دراسية لابنها للدراسة في الخارج و قرر انو يروح ، وراح...

    .
    اي متل ما قلت انو انا بحب بنتها كتير بس بنفس الوقت كان احترامي لعمتي ما بينوصف ، بس بنتها كانت متكبرة و ماتسمحلي حتى احكي معها ، وانا معتبر عمتي ، كل شي بحياتي ، بس هي معتبرتني حسب مراح تشوفون بالقصة انو انا (شغيل عندها) بس لنو هي ربتني بس كمان انا كنت ماخذ الامر بكل سعادة وعادي يعني ،كنت شغيل صح بس مو لدرجة بوس رجلين ، وبيوم كنتايح لعند عمتي وسألتها: مش عاوزة حاجة ياعمتي?
    قالت: تعال انت و ناديلي بنتي كمان.
    رحت ناديتلها و جات على غرفة وقفت بعيد عنها لأن انا بالقوة ماسك حالي ، المهم قالت عمتي انو هي راح تزوجني بنتها بس تدخل في سن ال19 و انا من كثر فرحتني نزلت لعد ايدها و بست ايد عمتي شي 200 مرة ، وانزعجت وضربتني كف :"(
    وبعدين قالت البنت: انتي حتجوزيني من دة .
    قالتلها :ليه فيه ايه دة?
    قالت: دة هو مجرة شغيل عندك وخدامك وهو يعرف هل شي و مبسوط و انا ما أثر في الكلام دة بال زاد احترامي لعمتي ،
    و بيوم رحت للبنت قلتلها انتي بتكرهيني ليه?
    قالت: لأنك بايع نفسك ألها و مكرس حياتك بس تخدمها وعلي جثتي انو اتزوجك.
    قلتلها: لدرجة دي
    قالت: واكتر بكتير ، ايه عاوز انا اتزوج حد يركض ورة ام مراتة و يخدمها و يترك زوجتو هيك بالييت.
    انا سكت ورجعت لعمتي وقالت ليه انت بوست ايدي كدة ليه?
    قلتلها لأني بحترمك و انا بقولها وانا مبسوط انا مستعد اعمل اي حاجة انتي بس تأشري ، و مكنتش عارف انها حتاخذ بالكلام دة لدرجة لاتتصوروها
    و بعدين واحنا أعدين ع التلفزيون قالت لي قوم دلك رجلي ،وانا ماكان عني اذ اعتراض، ودلكتون ، وبعد شوي قالت يلة خلاص و فجئة و بدون سابق انذار لزمت راسي و حطتة ع الارض وداست عليه برجلها بس بهاذي اللحظة ماكنت مزعوج او حسيت نفسي مذلول ، بالعكس حسيت بسعادة ما بتنوصف ، ظليت تحت رجليها شي نص ساعة بس كمان كان عندي تسائل بتعمل معي كدة ليه ، راحت للغرفة و انا رحت وراها علشان ادلكلها قبل ما تنام ، ولما رحت قالت تعال اقعد ، قعدت جنبها ومش حكت حاجة ، قام انا سيلتها ، انتي عملتي معاية كدة ليه قام سحبتني ع الارض و قالتلي: عشان البنت العبيطة الي برة دي
    قلتلها: مفتهمتش
    قالت: البنت دي شايفها نفسها ولاكأنو انا امها ورايحة بتحب واحد بالجامعة ولا اخذت رأيي في حاجة .
    قلتلها: طب ازاي دة علاقتةكو بالي عملتيه فية?
    قالت: انت حتبئة كدة لحد ما انا اقولك كفاية ، انا عاوزة البت دي تيجي و هي ندمانة و تبوس ايدي قبل ماتاخذ اي قرار .
    و الظاهر انو حكاية الزواج كانت لعبة و كانت الاوضاع تشتد بين عمتي و بين بنتها وانا كنت الضحية و المتضرر
    المهم و اجة يوم وراح يوم ومرة كنة قاعدين على التلفزيون و بنتها جبنبة ، قالت قوم بوس رجلي ، وانا قمت بدون تردد او تفكير حتى بستها مرة واحدة ، قامت البت تفلت علية و مشيت
    و قالت عمتي: بصوت عالي شوية وقفت ليه كمل و انا قمت ابوس و ابوس بجرليها ،لحد ما ملت و قالت يلة انا عاوزة اطلع اجتي بنتها و قالت حتطلعي فين وقعدو يتناقشو و قالت لي عمتي قوم حظرلي ملابسي و الجزمة.
    حضرت الملابس و لما وصلنة للجزمة نادتني وقالت لي ناظف الجزمة قدامي ، ورحت اجيب حاجة انظف فيها قالت لا بلسانك..
    انا استغربت بس كمان عملتها و ابتديت احس بشعور غريب مش عارف شو هو?
    المهم و نظفتها لبستها الجزمة و طلعت. وانا بفكر بالي حصل جتي البت بتقولي انت نزلت مني عيني اكتر و مش عاوزة اشوف وشك لحد ما تبطلو الحكاية دي انت وهي.
    قلتلها : احترميها شوي دي امك اكتر من ما هي عمتي.
    سكتت و مشيت،،و لما رجعت عمتي نادت بنتها و نادتني و رمت ليه جزمتها الي كانت لبساها حتى انظفها و كانو يتناقشو وانا انظف
    و لما راحت البنت ،سحبت عمتي الجزمة من بئي ، وحسيت بالانزعاج و بعدها عرفت انو المرض بياخذ مفعولو و اني صرت مهووس بحاجة اسمها (عمتي)
    بدل ماكنت اقعد جنبها صرت اروح انا ارفع رجليها و احطهم فوق راسي و انا منحني ،وبدل من انو اعمل حاجة. ليه لما كانت تخرج صرت 24 ساعة ببوس بجزمها حتى صارو جدد Sad

    وعمتي كانت مستغربة لن هاذي مو ضمن الخطة بس كمان كانت مبسوطة لان هذا الشي بصالحها .
    و اجة يوم وراح و اجت اللحظة الي تجي البنت
    ولما جات البنت ع الغرفة قالتلي عمتي: قوم من عندك ،قمت
    و نزلت البنت ع ركبها و تتوسل بامها السماح بس عمتي مش معبارها ،وبعدين قالتلي طلعها برة وصرخت وقالت سيبني و بعديها انهارت ببوس ايدين امها لحد ما امها ملت و ضربتها كف كمان بس هي ظلت تبوس وقال خلاص سامحتك ،
    بس الحقيقة انو هي عاوزة تطور الخطة و بعد مراحت البت قلتلها انتي سمحتيها بجد ، قالت لاء طبعاً
    قلتلها :امال ايه?
    قالت: مش حتركها غير الة بجيبها هي وحبيبيها لعد رجلي بيتوسلو ويبوسو فيها.
    و حسيت انها صارت مهووسة بالعظمة كمان
    بس الصراحة كان لايقلها هل شي
    .
    و قالت للبنت عاوزة منك تجي انتي و الواد بكرة ع الغدة .قالت البنت: حاضر يا ماما. وباست ايد عمتي
    و بعدين لما جات اللحظة اجة الواد و كمان حسب الخطة خلت رجليها فوق راسي لحد ما راحو يتغدو و كان الواد مستغرب اوي و قال بيعمل ايه
    قالت بيعمل الي انا عاوزاه (هو سكت)
    ولما جات البنت وشافتني صارت عصبية اوي بس مش عاوزة تحكي عشان زواجها
    و بعدها راحو ع الغدة و خلتني اكل من تحت رجليها
    بصراحة كمان ،كان احلى اكل دوقتو بحياتي و صرت كل يوم باكل كدة
    و لما خلصو الغدة رجعو يتناقشو و انا تحت كمان
    و سئلتو عن شغلو و الحاجات دول ، جاوبها على كل حاجة و بعدين
    اخذت البت الام بالغرفة و قالتلها سيبي دة هنا (انا يعني) وانت تعالي ، هي مش سمعت و قالت انا كم مرة قلت محدش يأمر عليه و قالت ، دلوقتي حتشوفي. ..
    وبعدها طلعت و المرة دي خلتني بقعد ببوس برجليها و الراجل متحملش الحاجات دي ، عامتي كانت مثيرة اوي Smile
    وماسك نفسة بالقوة ، و بعدين قال لها ها نتمم على خير و نخطب قالت لا انا مش راضية و تناقشو شوية لين وصل الرجال نزل على ركبو عمتي قالت بص وشوف ، نزل و باس رجليها و ظل يبوس و بنتها تتوسل اتركيه قالت اعلمي زية ،، قامو هم التنين بيبوسو رجليها و هي انتصرت وبس بعدين قام الواد كل ما بيشوف عمتي بيبوس رجليها و البنت ايرها و انا كنت مدايق لأني كنت اوزها لية وبس ، قام تشاجرت مع الواد شجار قوي و عمتي زعلت وطردتني برة البيت بس انا ما استسلمتش ، و كنت واقف قدام باب بيتهم كل يوم انام هناك و اصحى الصبح ابوس رجليها بسبب الهووس ، و بيوم مطرة قوية اتذكرت عمتي اني برة وطلعت حتى تشوف حصلي ايه و كمان بست رجليها جرتني وراها للبيت خلتني بسبح و اكلتني وشربتني كمان و قالت الخطة انتهت بطل بائة قلتها صلاً مكنتش اتبع الخطة وانا كنت اعمل كل دة لني بأحترمك و رحت دكتور و قال انك مهووس فيها. ، وانا بجد مهووس فيكي ومش تتضرري ابداً قالت ماشي اذا عاوز تبقى كدة ابقى وكنت بقمة السعادة واتوزجت البنت و اجة يوم مرض عمتي ، رغم المرض كانت العظمة مسيطر عليها وكانت تخزيني ابوس رجليها وانام وانا راكع لها ،وكنت خايف اخسرها و الحمدلله اني مخسرتهاش و كنت مبسوط اوي لرجعتها ع البيت ورجعت البت بعد ما اطلقت من زوجها و كمان تعصي اوامر امها، وبعدين رحت عندها قلتلها اعتدري من امك و خليها تسامحك و راحت وباست رجل امها و سرمحتها و صرت انا الكلب بتاعها و بنتها ما بتشرب المية قبل ما تاخذ اذن امها و صارت هي مرجع رئيسي الها و الي كمان و بعدين ابدت تقتنع انو انا الي بعملو اتجاه عمتي صحيح و لذلك قررت تتزوجني و بعدين غيرت رأيها مابعرف لشو وللآن مابعرف لشو ، المهم عمتي ماقالت لأي احد على الي صار و بنتها كمان و انا رحت لاهلي بالخارج و بتمنى ارجع لعند رجل عمتي ♡

    آسف على الاطالة

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 18, 2017 4:19 pm